التقارير

تفاقم أزمة الغاز وسعر الأنبوبة يصل إلى رقم غير مسبوق

الخرطوم – تاسيتي الاخبارية-

تفاقمت أزمة غاز الطبخ بصورة كبيرة في ولاية الخرطوم، وشوهدت صفوف المواطنين أمام محطات الوقود وأماكن بيع الغاز بالأحياء بحثاً عن (أسطوانة)، واشتكى عدد من مواطني ولاية الخرطوم من انعدام غاز الطبخ لما يقارب الخمسة عشر يوماً حسب الوكلاء الذين كشفوا عن ارتفاع سعر الاسطوانة إلى (370) جنيهاً ومبلغ (500) جنيها في بعض الاحيان.

وأرجع وكيل غاز بامدرمان، الارتفاع إلى تكلفة الترحيل من وإلى محلات التوزيع، وقال إن الزيادة حسب المسافة، وشكي من ارتفاع تكلفة الإيجارات والعمالة، وقال إن العمل غير مُجدٍ ولا يُغطي الخسائر التي تكبدناها طيلة الخمسة عشر يوماً الماضية، وقال الآن استلمت نصف الحصة مناديا بضرورة إعطائهم حصصهم كاملة لتغطية العجز.

من جانبه اعترف المسؤول بغرفة مستوردي الغاز محمود اسماعيل بوجود إشكاليات تواجه الغاز المحلي والمستورد، ادت بدورها إلى تفاقم الأزمة، وأكد عن تراجع حصص الشركات المستوردة للغاز بنسبة فاقت الـ(40 %) بسبب ارتفاع سعر الدولار وتدني العملة المحلية، وقال إن الشركات التي كانت تستورد (100) ألف طن أصبحت تستورد (60) ألف طن فقط، للعجز في الدولار، وقال إن تعطيل الخط الناقل للبترول في الفترة الماضية وعدم التكرير والتصفية، كان لهما الأثر المباشر في أزمة الغاز، ويخشى مراقبون ان تؤثر الازمة في تفاقم ازمة الخبز نظرا لان اكثر من (60%) من المخابز تعمل بالغاز.

اليوم التالي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *