أعمدة صحفية

شرف الكلام—معاوية السقا

مناخ سوداني خالص

⭕سئل الامام الغزالي عن مسالة الغناء والموسيقي فاجاب ان الشعوب دائمة الحركة واذا لم يتحكم في حركتها اهل الخير تحكم فيها اهل الشر وهي دائمة الغناء فاذا لم يغني لها العقلاء غني لها السفهاء والعقلاء الذين عناهم الغزالي اؤليك الفنانون الذين يحملون الفن محمل الجد والقضية وان الفن يمثل عندهم التزام انساني لايتجرد من المواقع
⭕اقول هذا الكلام وفي ذهني ماقدمته تجربة الفنان د ابراهيم عبد الحليم التي استعرضتها قناة النيل الازرق بالامس في سهرة حملت عنوان مناخ سوداني فكان العنوان دال مضمون التجربة لان ماقدمه ابراهيم حمل نمازجا مختلفة من الوان الثقافة السودانية وايقاعاتها المتباينة
⭕ وابراهيم عبد الحليم يعد صاحب تجربة عميقة او فالنقل مشروع غنائي بداء في تاسيسه منذ زمن بعيد علي نار هادئة بعيدا عن الاضواء هذا المشروع ارتكز علي عدة مدارس ابداعية سواء كانت موسيقية او شعرية بجانب مجموعة من المثقفين التفوا حوله لتقديم المشورة
⭕اذن يتضح من كل ماتقدم ان د ابراهيم فنان يمتلك ادواته تماما ويعي مايفعل لان هدفه ليس المحلية فقد بل ينشد العالمية لذا نجده بدا ينغب في اغنيات التراث لاسيما في شرق السودان وغربه وسعي ان يترجم هذه الاعمال الي اللغات الحية وقد نجخ في ذلك الي حد بعيد
⭕سهرة مناخ سوداني قدمت لنا د ابراهيم برؤية مختلفة وكشفت مدي العمق والجدية التي يتمتع بها هذا المطرب الذي يعد سفيرا للاغنية السودانية في اروبا وقد سبق للموسيقار محمد الامين الاشادة بتجربه ابراهيم وهو يتحسس الخطي في صمت ويؤسسس لتجربة غنائية فريدة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *