التقارير

اشادة من الطلاب في اول يوم من امتحانات الشهادة

 

الخرطوم : فاطمة أمين


بدأت يوم امس الاحد امتحانات الشهادة السودانية رغم الارهاصات والمطالبة من اولياء الأمور والاحزاب السياسية والتربويين وبعض الطلاب بتأجيلها نسبةً للظروف الصحية والامنية  التي تمر بها البلاد ولكن وزارة التربية والتعليم رفضت تأجيلها مؤكدة ان الوضع يمكن ان يكون  كارثياً اكثر مما هو عليه اذا تم تأجيلها، بيد ان السيول والفيضانات  افقدت بعض الطلاب كتبهم ومذكراتهم ومراجعهم بعد ان افقدتهم مأواهم .

 

احترازات امنية

سنة وثلاثة اشهر مضت على الطلاب وهم ينتظرون ان يقرع جرس اول امتحاناتهم و وسط احترازات أمنية وصحية مشددة في مراكز الامتحانات المختلفة، منعت  الجهات الأمنية   الدخول الى مراكز الأمتحان لاي جهة اعلامية،ولكن تمكنا من رصد  مجموعة من الطلاب من مختلف المراكز بالخرطوم  تحدثوا لنا عن اليوم الأول من الامتحانات  وكيف عادوا الى قاعات الامتحانات بعد انقطاعهم لفترة عام او يزيد.

 

سهولة

في اليوم الأول من امتحانات الشهادة السودانية وبعد خروج الطلبة من قاعة الامتحانات  ابدو سعادتهم من مادة التربية الاسلامية والتي جاءت  وسهلة على حد تعبيرهم، ولم تحتوي على اسئلة تحتاج الى مجهود فكري ، وتمنوا سير باقي الامتحانات بنفس مستوى التربية الاسلامية.

 

تأثير سلبي

وقال مصدر ل” تاسيتي ” ان الطلاب في مناطق الفيضانات اجهدوا كثيراً في الوصول الى قاعات الأمتحانات ، بيد أن الطلاب الذين تضررت مدارسهم خصصت لهم سيارات لنقلهم الى مراكز اخرى ، وايضاً انقطعت الكهرباء في بعض المنازل القريبة لمناطق الفيضانات مما أثر سلباً على بعض الطلاب.

 

صعوبة

وفي هذا السياق قالت الطالبة نوار عبدالقادر بمدرسة علي اليسد بنات انها لم تتوقع ان يأتي الامتحان بهذه السهولة ، موضحة ان فترة التي قضتها في المنزل وانقطعت عن الدرلسة اثرت عليها و وجدت صعوبة في العودة مرة اخرى الى الدراسة واستذكار الدروس .

 

نسبة النجاح

وأكد الطالب عثمان فيصل بمدارس عباد الرحمن الثانوية ان الأمتحان كان سهلاً ، نافياً خروج الاسئلة عن المقرر، وقال أن موعد الامتحانات حدد فجأة في غفلة من أمر الطلاب الذين انشغلوا بأمور أخرى دون الدراسة، موكداً ان نسبة النجاح هذا العام ستقل نسبة للظروف التي مرت بها البلاد، موضحاً ان بعض المواد لم تستكمل مقرراتها مما دفع الطلاب الى استكمالها وحدهم.

 

ظروف صحية

اما الطالبة شيماء ابدت سعادتها من مادة الترببة الاسلامية و وصفتها بالسهلة ، مؤكدة ان طيل فترة العطلة الاجبارية لم تستذكر دروسها نسبة للظروف الصحية التي كانت تمر بها ومرضها ، مؤكدة ان المرسة قامت بعمل معسكرات للطالبات لفترة اسبوعين ساعدت كثيراً في منح الطلاب الثقة واستذكارهم لما نسوه، مناشدة لجنة تصحيح الامتحانات من مراعاة الظروف التي مر بها الطلاب عن تصحيح الامتحان، وقالت مناشدة الجهات المختصة تخفيض نسبة القبول للجامعات.

 

دفعة الجامعة

وقال الطالب احمد جبريل بمدارس عباد الرحمن الخاصة ان الامتحان كان غير متوقع للجميع،مبرر ان من وضعوا الامتحانات ربما راعوا للظروف التي مرت بها البلاد لذلك لم يواجه الطلاب بمختلف مستوياتهم صعوبة في حل الاسئلة ، موضحاً ان فترة العطلة اثرت على زمنهم اذا كان من المفترض ان تكون هذه الدفعة بالجامعة، وقال انه كان يتوقع ان تلقي الجهات المختصة هذا العام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *