وحضر تلك الجلسة التي جرت في فندق بالم أفريكا في جوبا، وفد الوساطة من دولة جنوب السودان وبمشاركة أصحاب المصلحة من ولايات السودان المختلفة.

وتناقش الجلسة اللوائح والقوانين المنظمة للعملية التفاوضية ومراجعة ما تم الاتفاق عليه حول إعلان جوبا وكل الاتفاقيات، والتشاور حول انضمام الحركات الأخرى إلى منبر جوبا.

وتعقب الجلسة العامة جلسة أخرى خاصة بمسار المنطقتين، تناقش الاتفاق الإطاري الذي ستقدمه الحركة الشعبية – شمال، تليها جلسة خاصة بمسار الوسط بشأن الاتفاق الإطاري.