وعلق الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على إجراءات عزله على تويتر قائلا: “تمارس القيادة الديمقراطية رغم نفيها ضغطا هائلا على أعضائها للتصويت بنعم على هذه المساءلة السخيفة. إذا صوتوا بنعم ، فسيكون من السهل على الجمهوريين الفوز في عام 2020”.

وقالت زعيمة الديمقراطيين في الكونغرس في رسالة وجهتها، مساء الثلاثاء، إلى أعضائه الديمقراطيين إن “مجلس النواب سيمارس غدا إحدى الصلاحيات الأكثر أهمية التي كفلها لنا الدستور عندما سنصوت لإقرار توجيه تهمتين إلى الرئيس”.

وبعد أقل من 3 أشهر على القضية الأوكرانية سيصوت مجلس النواب، الذي يهيمن عليه الديمقراطيون على توجيه تهمتين إلى الرئيس الجمهوري هما “استغلال السلطة” و”عرقلة عمل الكونغرس”.

والثلاثاء، دارت مناقشات حامية في جلسة للجنة نيابية أثناء وضعها اللمسات الأخيرة على صيغة القرار الاتهامي، الذي سيتم التصويت عليه صباح الأربعاء.

وأضافت بيلوسي في رسالتها “للأسف الشديد، لقد بينت الوقائع أن الرئيس أساء استغلال سلطته لمصلحته الشخصية والسياسية وأعاق عمل الكونغرس لأنه طلب أن يكون فوق المساءلة وفوق الدستور وفوق الشعب الأميركي. في أميركا ليس هناك أحد فوق القانون”.