Flash Sale! to get a free eCookbook with our top 25 recipes.

محمد حسن التعايشي في حوار لصحيفة الصيحة..

هناك اكثر من خيار لمعالجة قضية علاقة الدين بالدولة

فصل الدين عن الدولة.. لن تكون عقبة الا في هذه الحالة…….

اذا فلح السودانيين في الوصول إلى سلام.. سيفلح المجتمع الدولي في دعم تنفيذه

الحكومة لها الحرية في تشكيل وفدها بالطريقة التي ترى.. وكذلك الجبهة الثورية

يجب أن يكون هناك نقاش مع الجبهة الثورية لتشكيل البرلمان

حاورته بجوبا.. شادية سيد احمد

المباحثات بين الأطراف السودانية حركات الكفاح المسلح والحكومة الانتقالية تسير ببطئ ولكن هناك امال كبيرة في حدوث اختراقات نسبة لتمسك كافة الأطراف بضرورة التوصل إلى اتفاق سلام وانطلقت هذه الجولة في العاشر من الشهر الجاري ودخلت في اسبوعها الثاني والجميع متفائل رغم السير البطيئ نسبة لعدم وجود اية خلافات جوهرية تعقد مسيرة التفاوض بين الأطراف كما أن الوساطة تبذل مجهودات جبارة في أن يتوصل الأطراف الي سلام عادل شامل في السودان.. الصيحة التقت عضو الوفد الحكومي عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي عبر هذا الحوار.

فلنبداء بآخر تطورات الموقف التفاوضي

اخر تطورات الموقف التفاوضي الان وصلنا إلى مراحل متقدمة في مسار دارفور والمنطقتين مالك عقار وعبد العزيز الحلو والوسط وصلنا معهم الي مرحلة اعلان المبادئ وهناك اتفاق وتوافق مبدئ في معظم النقاط والقضايا المطروحة وهناك بعض القضايا فيها اختلافات في وجهات نظر الشكلية وشكليه هذه تعني ان بعض القضايا يمكن أن تناقش في مكان آخر واتوقع ان يكتمل الرد حول مسار دارفور والمنطقتين مالك عقار والحلو والوسط خلال الساعات القادمة.

تطرقت الي وجود بعض الخلافات الشكلية.. هل الخلاف حول ما طرح الحلو ضمن هذه الخلافات الشكلية؟

لازلنا نتناقش حول طرح عبد العزيز الحلو خلال اعلان المبادئ الذي تقدم به، وهناك اكثر من مقترح وأكثر من خيار يتم النقاش حوله فيما يتصل لمعالجة قضية الدين بالدولة وتقرير المصير المشروط الذي تقدموا به وهذه الخيارات محل نقاش على المستوى المباشر ومستوى اللجان المشتركة.

هل يمكن الوصول إلى تفاهمات حول هذه النقاط؟

يمكن أن نصل الي تفاهمات، وانا أرى أن هناك ثلاث سيناريوهات حول هذا الأمر وأعتقد أن ثلاثتها ممكنة سأقول لك واحد واحتفظ بالاثنين الآخرين، السيناريو الأول هو أن نتفق حول مفهوم الدولة العلمانية بالنسبة للحركة الشعبية وان نتفق حول الشرط المرتبط بتقرير المصير وندرس خيارات النص ولايمكن ان يتحدث المتفاوضين حول تحديد شكل الدولة مجرد النقاش حول مصطلح لابد ام يكون هناك اتفاق جوهر شكل الدولة وقبول مبدأ النقاش حول قضية فصل الدين والدولة نتوقع من الطرف الآخر ان يقبل كذلك النقاش معنا من حيث المبدا حول مفهوم علاقة الدين بالدولة وكذلك الحديث بالنسبة للدولة العلمانية اذا وصلنا للاتفاق حول الجوهر لا اتوقع ان يكون هناك خلاف حول المصطلح.

هل يمكن أن يكون طرح عبد العزيز الحلو ومطالبته بعلمانية الدولة ان يقف عقبة أمام التفاوض؟

لا يمكن أن يكون ذلك عقبة.. ويكون عقبة في حالة واحدة اذا ما رفضت الحكومة النقاش حوله وفي حال رفض الطرف الآخر النقاش حول مفهوم عملية الدولة .

ماهي رؤية الحكومة لمنبر كيان الشمال؟

اذا انت كنت في وضعية تتيح لك معالجة مشكلة البلاد لا تستطيع بل لا تملك الحق لتقول لأي سوداني ليس لك الحق قبل أن تتناقش معه هذا هو مبداء السوداني التاسيسي الذي نتحدث عنه ولاتوجد مشكلة في النقاش مع الشمال حول المشكلات التي يراها اهل الشمال ونحن نسعي لحلحلة كل مشاكل السودان التاريخية ونضعه في موضع نتجاوز من خلاله كل المشكلات التاريخية هذه، نتحدث عن جمهورية جديدة واضحة المعالم حددتها ثورة ديسمبر، لذلك تم طرح قضايا تتصل بالشمال ويتم النقاش حولها الان وسيتم الاتفاق حولها ثم تحدد كيفية المعالجة واليات التنفيذ التي ممكن ان تنفذ من خلال اتفاق السلام وممكن ان تحل باليات الفترة الانتقالية مثال لذلك مشاكل السدود والأراضي التي جاءت نتيجة لقرارات إدارية نظام محدد وإدارة سياسية محددة اتخذت قرارات بشان هذه الأراضي.

عفوا استاذ مشاكل السدود والأراضي هل ستتم معالجتها بنفس الكيفية؟

بالتأكيد سوف تعالج بنفس الكيفية واتخاذ القرارات المطلوبة هذه مشكلة إدارية، اي ان هناك مشاكل في حال الاعتراف بها يمكن تعالج بقرارات إدارية واخرى تعالج باليات أخرى حسب تصنيف ألمشكلة.

هل تقصد انه توجد قضايا ليس مكانها منبر جوبا التفاوضي؟

منبر جوبا يمكن أن يناقشها ويحدد كيفية المعالجة بعد أن تتم مناقشتها، خاصة وأننا لم نوقع مسارات مع أفراد نعالج المشكلات بصورة عامة عبر المسارات المحددة وهذا تغيير في منهجية التفاوض السابقة التي وصل فيها النظام السابق صناعة المجموعات وياتي بها للتفاوض ويمنحها وظائف ووجدنا اتفاقيات قامت لمعالجة مشاكل أفراد وليس قضايا ولن نكرر هذه التجربة وسنخاطب جذور المشكلة التي لا ترتبط بأشخاص.

من خلال ماهو موضوع علي منضدة التفاوض هل نتوقع اختتام هذه الجولة بتوقيع اتفاق سلام؟

نحن هنا من اجل توقيع اتفاق سلام ولهذا السبب نحن موجودون ومن خلال النقاش وطبيعة الحوار الدائر اقول لك ان كل الأطراف تعتقد أن هناك فرصة تاريخية لتحقيق سلام شامل ويؤمنون ان الحكومة الحالية لديها الرغبة في اتخاذ قرارات شجاعة بشان توقيع اتفاق سلام شامل في السودان والذي يشجع ويدفع الحكومة لذلك رغبة الأطراف الأخرى في الوصول إلى سلام ولا يوجد غموض او مناورة في ذلك الرغبة حقيقية لكل الاطراف.

ما بعد التوقيع على اتفاق السلام هناك مطلوبات لتنفيذه؟

آليات الحكومة الانتقالية هي واحدة من هذه الآليات الاساسية وفي الاتفاقيات السابقة ما كانت هناك ثقة من المجتمع الدولي ومؤسساته في موسسات النظام السابق وسيتم انشاء اليات جديدة للتنفيذ والوثيقة الدستورية وضعت في الاعتبار المشكلات التي تواجه الدولة.

هل سيكون هناك دور للمجتمع الدولي والمانحين؟

اتفاق السلام سيتم وفق شراكة مابين الحكومة وحركات الكفاح والمجتمع الدولي والاقليمي اذا فلح السودانيين في الوصول إلى سلام دولي سيفلح المجتمع الدولي في دعم تنفيذ هذا الاتفاق.

عبد الواحد محمد نور هل سيلحق بالسلام؟

منهج التفاوض المستخدم يضع اتفاقات المسارات في إتفاق واحد الي جانب بروتوكولات توضع فيها القضايا ذات الخصوصية لأي منطقة بمعنى ان هذا الاتفاق والمنهج يقبل اي اتفاق وهذا المنهج يجعل الاتفاق شامل لكنه فاتح هذا من ناحية منهجية وفنية، أما من ناحية سياسية عبد الواحد محمد نور رجل مهم في عملية السلام وظني ان عبد الواحد متردد ويرى انه لا توجد إمكانية لتحقيق السلام لعدة اسباب وله الحق في ذلك، وموقف الحكومة والحركات ليس المساجلة مع عبد الواحد، الموقف الوحيد يكمن في أن نبرهن عمليا ان الحكومة لها القدرة في كل الموضوعات بلا خطوط حمراء وفيما يتصل بالغدالة الاجتماعية الحكومة ليس لها أي خطوط خمراء وكل من اجرم يجب أن تتم محاسبته بالقانون دون تردد، من حق عبد الواحد يتردد لكن المحك الأساسي برهنة ان الحكومة قادرة لمناقشة كل الموضوعات دون تحفظ او خطوط حمراء وقادرك على إتخاذ قرارات بشانها وحينها يمكن أن يقتنع عبد الواحد.

الجبهة الثورية ترى أن مشاركة قوي الحرية والتغيير ضمن وفد الحكومة تشكيك في الحكومة التي أتت بها؟

الأشكالات ما بين الجبهة الثورية والحرية والتغيير من قبل منبر جوبا وموقف الحكومة واضح وان الخلافات ليست بظاهرة صحية ولن تقود لتحقيق السلام في السودان ولا يشجع على انجاج الفترة الانتقالية الثورة قامت حتى لا يكون هناك إقصاء وحتى لا يكون هناك فيتو لأي شخص على الآخر ووفق لمبادئ هذه الثورة يجب أن نقبل ببعضنا البعض، ومن ناحية أخرى الحكومة لها الحق في تشكيل وفدها بالطريقة التي تراها التي تساعد في تحقيق السلام كما الجبهة الثورية الحق في ذلك.

اذا بما تفسر تحفظات الجبهة الثورية على ذلك؟

كل الأطراف لها الحرية في كيفية تشكيل وفودها، والجبهة الثورية حينما شكلت وفدها ارتأت انه سيساعدها في تحقيق السلام لذلك يجب أن تتفهم ام الحكومة كذلك شكلت وفدها بالطريقة التي تخدم قضية السلام من وجهة نظرها وقناعتها ووجود الحرية والتغيير ضمن الوفد الحكومي مهم وضروري بالنسبة للحكومة والاطراف الاخري لانا نريد أن نحقق اكبر قدر من الشراكة حول عملية السلام مابين المكونات في السودان.

تعيين الولاة آثار تحفظات لدي الجبهة الثورية؟

نحن اتفقنا مع الجبهة الثورية اتفاق،، جنتل مان،، وانا جزء من هذا الاتفاق ان يتم تعين ولاة مدنيين بصورة مؤقتة لحين الوصول إلى سلام ومن الضروري ان يتم تنفيذه، وعندما وافقنا على تعليق تعيين الولاة وتشكيل البرلمان كنا نريد أن نعطي السلام فرصة وهذا قرار كبير ونعتقد ان السلام يستحق هذا النوع من القرارات، خاصة وان الوضع في الولايات أصبح يحتاج إلى إدارات جديدة ويجب أن يتفهموا ذلك وكذلك العسكريين ليس لديهم الرغبة في الاستمرار، وفيما يتصل بالبرلمان أيضا هو قضية مهمة وكنا نتوقع الوصول إلى سلام في وقت مناسب حدثت كثير من المتغيرات ولابد من أن يتم نقاش مع الجبهة الثورية حول تشكيل البرلمان وهذا يحتاج إلى نقاش تفاصيل ما بين الجبهة الثورية والخرية والتغيير لان هناك نسب متفق عليها.

رسالة اخيرة

هناك تحول كبير سوف يحدث في المنطقة منذ انفصال الجنوب لم تتاح فرصة للدولتيين ان يواحهو فرصة لتحقيق نجاحات كما هو متاح الان وفي شهر فبراير سوف تتشكل اول حكومة وفاق في السودان اذا ماتم سيكون الأثر إيجابيا على السودان واذا تحقق السلام في السودان سيكون هناك تكامل بين الدولتين اقتصاديا وسياسيا وتبادل تجاري بنسبة عالية هذه الفرصة يجب المحافظة عليها من قبل السياسيين في الدولتين.