Flash Sale! to get a free eCookbook with our top 25 recipes.

التوم هجو : لم نطرح أي فكرة خاصة بالمناصب الدستورية

جوبا: الجريدة –عبدالناصر الحاج–

كشف نائب رئيس الجبهة الثورية ورئيس مسار الوسط في مفاوضات السلام في منبر جوبا، التوم هجو، عن أن مسار الوسط يعني مخاطبة الجبهة الثورية لقضايا التنمية والمزارعين قبل أن تنفجر.

وقال هجو في تصريحات لـ(الجريدة) أعقاب التوقيع على مسار الوسط بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية، أمس، بحضور الوساطة الجنوبية في العاصمة جوبا، أن التوقيع على مسار الوسط يعني للجبهة الثورية هو النجاح في مخاطبة جذور الأزمات قبل انفجارها، قاطعاً بأن الوسط لديه كثير من المشاكل التي لم تنفجر مثلما انفجرت المشاكل في كثير من مناطق السودان، واصفاً أزمات الوسط بـ”النار التي تحت الرماد”.

وأوضح هجو بأن أهم المكونات التي تدعم مسار الوسط، هي قادة المزراعين، والقوى الوطنية خصوصاً في الجزيرة، فضلاً عن أن الجبهة الثورية هي أكبر مكونات مسار الوسط.

وأضاف هجو بأن اتفاق الوسط هو اتفاق مبادئ عامة، وأن أبرز ملامح الاتفاق هي مسألة التنمية وقضايا المزارعين.

وأشار إلى أن الاتفاق خاطب قضايا مشروع الجزيرة، قاطعاً بأنهم لم يطرحوا أية فكرة خاصة بالمحاصصة السياسية حول المناصب الدستورية .