Flash Sale! to get a free eCookbook with our top 25 recipes.

مرشد نفسي : اهمال الزوح للزوجة يقودها إلي ازمة منتصف العمر

الخرطوم :شبكة تاسيتي الاخبارية-

يرى المرشد النفسي محمد احمد خضر تبيدي أن أزمة منتصف العمر من أهم الحالات النفسية الشائعة بين النساء تحدث للكثير منهن في بداية الأربعينات، وأحياناً قبل ذلك، حين يكبر الأبناء وينشغلون بحياتهم، وحين ينشغل الزوج بمسؤولياته، وتجد المرأة نفسها وحيدة فتستغرق في التفكير في ماضيها وتبدأ الشعور بالحزن والندم على عمرها، ثم تنظر إلى حاضرها فتجده أقل بكثير مما كانت تحلم به، فزوجها الذي عاشت معه لم يكن أبداً هو فارس أحلامها، وأبناؤها الذين ضحت من أجلهم لم يحققوا طموحها، ولم يشعروا بتضحيتها، وشبابها اختفى مع التعب والإجهاد، وجمالها قد أخذ في الانحدار، ثم تنظر إلى المستقبل فتشعر بالخوف والضياع، ومن هنا تبدأ مشكلة ظهور عدم التوازن النفسي عند المرأة.

ويضيف تبيدي: تختلف النساء عن بعضهن في مواجهتهن لهذه الأزمة، فهناك نساء يتقبلن الأمر بواقعية، وتمر الأزمة بسلام خاصة حين تكون معترفة بأهميتها ودورها ونجاحاتها السابقة كأم وكموظفة وكزوجة، وتعترف بالمرحلة العمرية التي تمر بها، وتحاول رؤية مميزاتها والاستفادة منها.

ويشير إلى أن هناك نساء لم يتقلبن الفكرة ويكن أكثر عرضة للاكتئاب ويحتجن إلى من يحنو عليهن ويتهيأن نفسياً لهذة المرحلة.