Flash Sale! to get a free eCookbook with our top 25 recipes.

أكاذيب قطر تتواصل.. تهريب شحنة أسلحة للسودان والجزيرة تدعي إرسال مساعدات طبية

الخرطوم : تاسيتي الاخبارية-

واصلت السلطات القطرية وقناة “الجزيرة” أكاذيبها، فمع إعلان السلطات السودانية عن ضبط شحنة أسلحة قطرية في “دارفور”، أذاعت قناة “الجزيرة” خبرًا كاذبًا حول إرسال قطر شحنة مساعدات طبية إلى السودان.

 

 

وتصدر هاشتاج “قطر تخدع السودان”، قائمة الأكثر تداولا بموقع “تويتر”، حيث قال أحد المغردين: ” قطر تحيط شباكها حول ليبيا لاستنزاف ثروتها وتقدم مساعدات لتدمير ليبيا إلى مليشيات السراج وتستغل السودان ليرسلوا الشحنة عبر أراضيها.. والسودان تقف لهم بالمرصاد وتحبط المحاولة والجزيرة الكاذبة تغير المشهد وتحوله إلى تقديم مساعدات طبية للسودان”.

وأثار ما أذاعته “الجزيرة” غضب مغردين سودانيين وعرب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والذين علقوا قائلين، إن أكاذيب قطر وتركيا لن تتوقف، وأن قناة الجزيرة تضلل المشاهدين، وتغالط الحقائق الواضحة والملموسة، وإن قطر تخدع السودان.

 

 

وقال مغرد أخر :” قطر تحاول أن تخدعنا وتعتبر السودان ممرا لنشر الإرهاب والفساد، وادعت قناة الجزيرة أن قطر أرسلت طائرة تدعم بها السودان بالادوية ولكن الطائرة كانت تحمل أسلحة لمساعدة ميشليات السراج في ليبيا، وأنها تريد هى وتركيا إسقاط ليبيا ولكن محاولتهم تم إحباطها”.

بينما أكد مغرد، أن قطر تساند مليشيات السراج الإخوانية، بإرسال شحنات أسلحة، وتحاول خداع السودان بإرسالها عن طريق دارفور، ولكن المحاولة فشلت بعد إحباطها من السلطات السودانية، وقناة الكذب القطرية تغير الخبر إلى إرسال مساعدات طبيه للسودان.

 

 

وضبطت قوات الدعم السريع شحنة أسلحة ضخمه ” بمنطقة شمال دارفور وتحتوي الشحنه علي عدد كبير جدا من الاسلحة الاليه والنصف آليه بالضافة إلي كم كبير جدا من الذخيرة وبالتحري تم الكشف عن مسار الشحنه حيث تبين أن الشحنه ما هي إلا دعم مادي لمجموعات مليشيات الوفاق الاخوانية بطرابلس وذلك من اجل تنفيذ الاوامر التركيه للشيطان اردوغان بدعم حكومة فايز السراج الإخوانية والمعروفة باسم الوفاق في مواجهة قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، وفقا لصحيفة “السودان اليوم”.

 

 

وكشفت صحيفة “السودان اليوم” أن ضبط تلك الشحنة قد حدث بالتزامن مع وصول شحنة أولى شحنات المنحة الطبية القطرية إلى مطار الخرطوم، كما تم الكشف عن تورط عناصر تركية فى ضبط قوات الدعم السريع لشحنة السلاح التى تعتبر الأكبر فى آخر 5 سنوات.

وتم الكشف عن القبض على عناصر مجنسة بجنسيات مختلفة مع الشحنة من بينها التركية، وعند ضبط الشحنة قد تم ضبط مبلغ مالى ضخم إلى جانب الأسلحة الموجود بالشحنة كما تم ضبط جوازات سفر تركية لجميع الأفراد المضبوطتين مع الشحنة بالرغم من انهم ليسوا جميعاً أتراك الجنسية.

وفى مواجهة أحد المتهمين وبعد سيل من التحقيقات المبدئية معهم أقر بأن تلك الاسلحة كانت مرافقة لشحنة المنحة الطبية القطرية المقدمة من دولة قطر إلى السودان وذلك لعمل تمويه على دخول الشحنة البلاد، فيما اقر آخرون أن جميع التعليمات بما فى ذلك خط سير الشحنة وجميع نقاط التفتيش الموجودة على الطريق لتفاديها يتلقوها من شخص قابلوه عند استلام الشحنة ولا يبدو عليه الملامح العربية ويتحدث التركية إلى جانب العربية الفصحى وهو ما يثبت تورط تركيا فى تلك الشحنة المريبة.

 

المشهد السوداني