Flash Sale! to get a free eCookbook with our top 25 recipes.

مسارب الضي – محمد احمد خضر تبيدي

شيل الجوهرة والمقصورة ورجع لينا فريق الكورة

عقب انتهاء مباراة الهلال والأهلي المصري التي جرت مساء السبت بالجوهرة الزرقاء والتي انتهت نتيجتها بخروج مذل للهلال مع علمي اليقين ان اللاعب السوداني هش نفسيا ولن يستطيع الصمود حينما يقارع الكبار ومالم يعاد تاهيله نفسيا سندور في حلقة مفرغة ما شاهدناهو بالامس يلخص بصدق هشاشة اللاعب السوداني وبالاخص فاقدين الطموح الذين فقدوا نقاط النجم الساحلي في ملعبهم وتركوا مايزيد عن 90 دقيقه محتجين علي 6 ثواني.

اخفق فيهم حكم المبارة وهم رب الاخفاق بل زيد عليه ان ادارة الهلال واعلامه ايضا بحاجة إلي اعادة وتاهيل نفسي لان الامور لاتتجزاء عن بعضها البعض .

لم نر لاعبو كرة قدم بالامس بل شاهدنا اشباحا هزيلة فاقت في بؤسها وهزالها اسود حديقة القرشي التي اطعمها عرابهم اشابح فاقدة للارادة منهارة نفسيا لاحول لها ولاقوة مثيرون للشفقة وهم يتلقون الضربات في عقر الدار ووسط الانصار ويا للعار فقد ادركت تماما خروج الهلال من المحفل الافريقي وانا أشاهد واقراء مايكتبه ويبثه إعلام الهلال الذي صور المباراة وكأنها معركة حربيه وحملها اكثر مما يجب لتخرج فيديوهات التهديد والوعيد بالويل والثبور وعظائم الامور ظنا ان مثل هذه التصرفات الصبيانية سترهب لاعبو الاهلي وتناسي إعلام الهلال ان مثل هذه السيناريوهات ليس غريبة علي فريق في حجم الاهلي فريق القرن وتناسوا ايضا تركيبة وهزال لاعبنا فرتدت السهام لتصيب الجماهير في مقتل لتخرج الجماهير عن طورها وتقدم نوزج في سؤ السلوك وعدم التحلي بالروح الرياضية ولا اظن ان الكاف سيمرر هذا الموضوع علي خير لان هذا السيناريو المشين ظل يتكرر في كل مرة وليس في كل مرة تسلم الجرة .

لا يوجد أحد يتحمل مسؤلية ما وصل اليه فريق كرة القدم في الهلال من دمار وخراب سوي العراب الذي استولي علي مقاليد الامور في غفلة من الزمان فهو ليس مؤهل فكريا ولا اداريا ولايمتلك القدرة علي التخطيط الاستراتيجى في بناء فريق بطولات فهذا الشخص المضطرب في شخصيته المتخبط في قراراته اراق ماء وجه الهلال ومرمطط بسمعته التراب فقولي لي بربكم هل يوجد إداري عاقل وفي كامل الاهلية يقيل لاكثر من عشرين مدربا هذا فضلا عن العدد المهول من المحترفين المواسير الذي ابتلي بهم الهلال اخرهم العراقي المتواصع عماد محسن الذي طبل له إعلام الهلالي واظنه الان يبحث عن ضحية ليبرر بها فشله المتواصل .

فقولوا لي بربكم كيف يحرز الهلال بطولة وعرابه جاسم في الصدور كالسرطان يمارس هوايته في الاقصاء واخرهم البرنس والساده فقد ان أوان الرحيل ولابد أن تقول جماهير الهلال كلمتها.

كيف ينتصر الهلال وعرابه لم يستخدم محترفا ذو قيمة بل ارخي ازنيه للسماسرة والهتيفة وحارقي البخور ونقولها الآن بصوت جهور ارحل ياعراب شيل الجوهرة والمقصورة ورجع لينا فريق الكورة

#ارحل_ياكاردنال